الراية العالميةالراية الفلسطينية
أخر الأخبار

مبعوث بايدن يحذر من التوترات الحدودية بين حزب الله وإسرائيل

قال المبعوث الأمريكي الخاص، آموس هوكشتاين، خلال زيارته إلى العاصمة اللبنانية، بيروت، يوم الثلاثاء، إن التوصل لوقف إطلاق النار في غزة من شأنه أن يؤدي أيضاً إلى إنهاء التصعيد الحدودي بين إسرائيل وحزب الله.

ووصل هوكشتاين، المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي جو بايدن المكلف بتهدئة التوترات على الحدود الإسرائيلية-اللبنانية، إلى بيروت لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين اللبنانيين، بمن فيهم نبيه بري، رئيس مجلس النواب اللبناني، حليف حزب الله.

وأجرى هوكشتاين محادثات منفصلة مع كل من قائد الجيش اللبناني جوزيف عون، ورئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، ورئيس مجلس النواب نبيه بري الذي يقود حركة أمل، أحد حلفاء حزب الله السياسيين.

ووصف هوكشتاين التصعيد بأنه “خطير”، وقال إن واشنطن تسعى إلى تجنب تصعيد الوضع إلى “حرب أوسع”.

وأكد ميقاتي بعد لقائه مع هوكشتاين أن “لبنان لا يسعى إلى التصعيد، والمطلوب وقف العدوان الإسرائيلي المستمر على لبنان والعودة إلى الهدوء والاستقرار عند الحدود الجنوبية”.

وأضاف ميقاتي: “إننا نواصل السعي لوقف التصعيد واستتباب الأمن والاستقرار، ووقف الخروقات المستمرة للسيادة اللبنانية، وأعمال القتل والتدمير الممنهج التي ترتكبها إسرائيل”، حسبما نقلت عنه الوكالة الوطنية للإعلام.

من جانبه، قال هوكشتاين بعد اللقاء: “كالعادة، أجريت مناقشات جيدة مع رئيس الوزراء. نمر بأوقات خطيرة ولحظات حرجة، ونحن نعمل سوياً لنحاول أن نجد الطرق للوصول إلى مكان نمنع فيه المزيد من التصعيد”.

وشملت لقاءات المبعوث الأمريكي اجتماعه مع نبيه بري. ونقلت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام عن هوكشتاين قوله: “أضحى مبارك والذي حل في ظروف صعبة، ولهذه الأسباب أوفدني الرئيس الأمريكي، جو بايدن، للحضور إلى لبنان. الاجتماع والمحادثات التي أجريتها مع الرئيس نبيه بري كانت جيدة، فقد ناقشنا الأوضاع الأمنية والسياسية في لبنان، وكذلك الاتفاق المقترح على الطاولة بخصوص غزة، والذي يعطي فرصة لإنهاء الصراع على جانبي الخط الأزرق”.

وأوضح هوكشتاين أن “الاتفاق الذي حدده الرئيس بايدن في 31 مايو/ أيار 2024، والذي يتضمن إطلاق سراح الرهائن ووقفاً دائماً لإطلاق النار وصولاً لإنهاء الحرب على غزة، قُبِل من الجانب الإسرائيلي ويحظى بموافقة قطر، ومصر، ومجموعة السبع، ومجلس الأمن الدولي. هذا الاتفاق ينهي الحرب على غزة ويضع برنامج انسحاب للقوات الإسرائيلية، فإذا كان هذا ما تريده حماس عليهم القبول به”، وفقاً للوكالة.

وأضاف هوكشتاين قائلاً إن “وقف إطلاق النار في غزة ينهي الحرب، أو حل سياسي آخر ينهي الصراع على جانبي الخط الأزرق… الصراع على جانبي الخط الأزرق بين حزب الله وإسرائيل طال بما فيه الكفاية، وهناك أبرياء يموتون وممتلكات تُدمر وعائلات تتشتت، والاقتصاد اللبناني يُكمل انحداره. لمصلحة الجميع حل الصراع بسرعة وسياسياً، وهذا ممكن وضروري وبمتناول اليد”، وفقاً للوكالة الوطنية للإعلام.

وكان قائد الجيش اللبناني، العماد جوزيف عون، قد استقبل يوم الثلاثاء آموس هوكشتاين بحضور السفيرة الأمريكية في بيروت، ليزا جونسون. وتناول الاجتماع “الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة والتطورات على الحدود الجنوبية”، بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام.

الراية

الراية الإخبارية هو موقع إخباري عربي يوفر للقراء أحدث الأخبار والتقارير عن مختلف القضايا والأحداث في العالم العربي والعالم. يقدم الموقع تغطية شاملة للأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والرياضية وغيرها، بالإضافة إلى تحليلات عميقة ومواضيع متنوعة تهم القراء. يتميز بالمصداقية والدقة في التغطية الإخبارية، مما يجعله مصدراً موثوقاً به للمعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى